إختراق يقوم بسرقة بيانات لأكثر من ٢١ مليون من شؤون الموظفين الأميركية

malware-100257036-primary.idge_-598x337

 

كشفت إدارة شؤون الموظفين في أمريكا في يوم الخميس أن قراصنة سرقوا بيانات سرية جداً، لحوالي 21.5 مليون شخص ممن قدموا طلبات تقديم تحريات منذ عام 2000، مع العلم أن 19.7 مليون شخص كانوا قد تقدموا بطلبات  تصاريح أمنية، و أكثر من 1.8 مليون من غير المتقدمين، معظمهم أزواج أو زملاء في الساكن لأولئك المتقدمين.

وقد وجهت الجهات الأمنية الاتهام بالدرجة الأولى للصين بعلمها  أبرز المتهمين في حادثة القرصنة الضخمة هذه. ومن جانب الصين، رفضت وزارة الخارجية الصينية هذا الاتهام واصفة إياه المنطق الساذج.


 

 

‎أترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *